الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2017> عضوات نادي البحرين للحدائق يزورون حدائق جيبك
07 مايو 2017

الدكتور جواهري: إسهامات النادي في تعزيز ثقافة البستنة في المجتمع البحريني تصب في توجيهات المبادرة الوطنية للقطاع الزراعي

في إطار حرصها على تعزيز الروابط الإجتماعية مع كافة الأندية والمؤسسات المهنية والأهلية والخيرية، وبإعتبارها مثالاً مشرفاً للصناعة في مملكة البحرين بما تحتويه من كفاءات مهنية ومصانع متطورة، ومشاريع بيئية متميزة، قام وفد من عضوات نادي البحرين للحدائق برئاسة السيدة زهرة عبدالملك، رئيسة مجلس إدارة النادي بزيارة لمجمع شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات وذلك يوم الثلاثاء الموافق 2 مايو الجاري.

وكانت السيدة نجاة شريف مراقب الموارد البشرية رئيسة لجنة المرأة وعدد من عضوات لجنة المرأة بالشركة في إستقبال الوفد الزائر لدى وصولهم إلى مقر مجمع الشركة الصناعي.

وبعد الترحيب بالوفد، إستمع الضيوف إلى شرح مختصر حول فلسفة العمل بالشركة والإستراتيجية التي تُدار بواسطتها العمليات التشغيلية بالشركة، ثم إستمع الوفد الزائر إلى شرح تفصيلي عن المنهجية الإدارية المتبعة في إدارة الشركة وعمليات التشغيل والإنتاج والتصدير. كما تم إستعراض أهم المنجزات التي حققتها جيبك في مجالات السلامة والجودة والمحافظة على البيئة ومساهماتها المجتمعية.

وتعرفت عضوات نادي البحرين للحدائق على الإهتمام الكبير الذي توليه الشركة لتدريب الكوادر البحرينية العاملة لديها وحرصها على تزويدهم بالمهارات الفنية اللازمة للعمل الصناعي وكذلك تعزيز قدراتهم الشخصية والقيادية، كما إطلع الوفد كذلك على نموذج لمشروع إستخلاص غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يسهم إسهاماً كبيراً في حماية البيئة عبر تقليل انبعاث الغازات الدفيئة إلى مستويات متدنية جداً.

من جانب آخر تعرف الضيوف على مجموعة البرامج والأنشطة التدريبية التي تقدمها أكاديمية التعلم والقيادة ومركز التعلم الإلكتروني، بالإضافة إلى نماذج للمشاريع  التوسعية التي تنوي الشركة تنفيذها مستقبلاً لزيادة معدلات إنتاجها من المواد البتروكيماوية.

تلى ذلك قيام الوفد الزائر بجولة إستطلاعية شملت أرجاء مجمع الشركة، حيث إستهلوا الجولة بتفقد مصانع الشركة، ثم قاموا بزيارة مجموعة المشاريع البيئية المنتشرة في ربوع المجمع بطريقة خلابة تعكس التناغم الجميل بين الصناعة والبيئة.

وفي تصريح له بمناسبة الزيارة، قال الدكتور عبدالرحمن جواهري أن الشركة قد أسعدها إستضافة وفد نادي البحرين للحدائق، مؤكداً بأن هذه الزيارة قد شكلت مناسبة سانحة لإطلاع عناصر فاعلة في المجتمع البحريني على التطور الكبير الذي تشهده مملكة البحرين في مجال صناعة البتروكيماويات والأسمدة، وذلك من خلال هذه الشركة الرائدة التي تعتبر أنموذجاً مشرفاً لهذا القطاع في مملكة البحرين بما تضمه من منشآت حديثة وما تتمتع به من قوى وطنية مؤهلة.

وإمتدح رئيس الشركة الإسهامات الكبيرة التي يقدمها نادي البحرين للحدائق للمجتمع البحريني من خلال البرامج التعليمية للشباب في البستنة، والتوعية بالإهتمام بالبيئة والزراعة المبتكرة، وتعزيز وتبادل ونشر المعرفة في مجال البستنة، وهو ما يتماشا مع توجيهات المبادرة الوطنية للقطاع الزراعي برئاسة صاحبة السمو الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، حفظها الله ورعاها.

من جانبه، أعربت السيدة زهرة عبدالملك رئيسة مجلس إدارة النادي نيابة عن الوفد الزائر عن شكرها العميق لحسن الضيافة والإستقبال الرائع الذي حظي به الوفد، كما أعربت عن إعجابه الكبير بما شاهده والوفد المرافق من عمليات تشغيلية متطورة ومصانع تضم أحدث ما تم التوصل إليه من أجهزة ومعدات، كما إمتدح الأنشطة والبرامج التي تقيمها الشركة خارج نطاق العمل الصناعي كجزء من مسئوليتها الإجتماعية تجاه المجتمع المحلي، بالاضافة إلى الاهتمام بحماية البيئة والزيادة الرقعة الخضراء، الأمر الذي يترك إنطباع إيجابي ومؤثر على المجتمع وأفراده من الجنسين.

كما أكدت بأن أفراد الوفد سينقلون مشاهداتهم إلى زملائهم في النادي، كما سيسعون للتعريف بالإمكانيات الضخمة التي تمتلكها مملكة البحرين في القطاع الصناعي الذي يشهد تطوراً مذهلاً، معتبرين الشركة مثالاً ناجحاً للمشاريع الخليجية الناجحة، ومتمنين للشركة والقائمين عليها مزيداً من التطور والنجاح.