الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2018> يرافقه وزير الخارجيّة التايلاندي، معالي وزير الخارجيّة يزور جناح الشركة بمعرض البحرين الدولّي للحدائق
28 فبراير 2018

المسؤولان يشيدان بجهود جيبك في حمايّة البيئة  وينوهان بمشاريعها الخضراء

أعرب معالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، وزير الخارجيّة،  والسيد دون برامودويناي، وزير خارجية مملكة تايلاند عن إعجابهما الكبير بالمبادرات البيئية والمشاريع الخضراء التي تنفذها شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات داخل مجمعها الصناعي، كما أشادا بالدعم الكبير الذي تقدمه الشركة تنميّة وتطوير القطاع الزراعي بمملكة البحرين.

جاء ذلك خلال الزيارة التنفقدّية التي قام بها كل من وزير الخارجيّة البحريني، ووزير خارجية تايلاند يرافقهما سعادة السيد/ أحمد الهاجري، سفير مملكة البحرين لدى مملكة تايلند للجناح الذي أقامته الشركة بمعرض البحرين الدولّي للحدائق، حيث كان في إستقبالهما الدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس الشركة وعدد من مسؤولي الشركة. 

وطاف الضيفان في ربوع الجناح حيث إطلعا على عينة من منتجات الشركة من الأسمدّة الكيماوية الذي تنتجه الشركة وفق أفضل وأعلى المعايير العالميّة، ويتم تصديره إلى أكبر وأهم الأسواق العالمية.

وأشاد ضيف البلاد الذي يزور المملكة في زيارة رسمية بالمبادرات البيئية اللافتة التي تقيمها الشركة داخل مجمعها الصناعي، والتي إطلع على صور لها خلال زيارته لجناح الشركة، كما نوّه في الوقت ذاته بالمستوى الراقي الذي يشهده معرض البحرين الدولي للحدائق والذي يترجم بالفعل الإهتمام الكبير الذي توليه مملكة البحرين لقطاع البيئة والزراعة.

من جانبه، أعرب معالي وزير الخارجيّة عن سعادته بزيارة جناح الشركة وإطلاعه على منتجاتها التي تدعم زراعة الغذاء حول العالم، كما أشاد بالنجاح الكبير الذي يستقطبه المعرض ووصفه بالحدث البيئي المتميز، مشيداً بالدعم الذي تقدمه الشركة لرعاية هذا المعرض الذي يرتدي في كل عام حلّة جديدة، مما يدل على إكتساب منظميه الخبرة الكافيّة التي مكنتهم من تنظيمه بمنتهى الإتقان والرقّي.

كما أثنى معالي وزير الخارجيّة على التطور الكبير الذي تشهده شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات على أكثر من صعيد، مضيفاً بأنها قد أصبحت اليوم واحدة من أهمّ الشركات المنتجة للأسمدة في المنطقة، تتضافر جهودها لتأسيس ثقافة بيئية مجتمعية، يشارك فيها المجتمع بكافة شرائحه، إضافة إلى قيامها بتشجيع الجوانب المتعلقة بحماية البيئة حفاظاً عليها وصونها وتعزيزاً للتنمية المستدامة.

وقدّم الدكتور جواهري جزيل الشكر والتقدير لمعالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، وضيفه وزير خارجية مملكة تايلاند، مشيراً إلى العلاقات المتميزة التي تربط شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات بالشركات الصناعية في تايلاند والتي تعززت بفضل الزيارات المتعددة التي قام بها جلالة الملك المفدى لمملكة تايلاند. وأضاف بأن الإهتمام الكبير الذي يحظى به المعرض هو أكبر دليل على نجاح سياسات الشركة البيئية كما أنه دافع نحو المزيد من العطاء، مجدداً دعوته للعناية بالخضرة والاهتمام بزيادة المساحات الخضراء ممتدحاً تنوّع المشاركات والعروض الجميلة التي قدّمها المشاركون في المعرض ونوعية المشاركين الذين يُمثّلون كل الفئات العمرية من المجتمع.

ونيابة عن الوزير التايلاندي، قدم معالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة الشكر والتقدير للدكتور جواهري على حُسن الإستقبال وأثنى على محتويات جناح الشركة، ومنتجات الشركة من الأسمدة الكيماوية ذات الجودّة العالية.

وكان معرض البحرين الدولي للحدائق 2018 قد شهد إقبالاً كبيراً منذ اليوم الأول لإفتتاحه، حيث أصبح المعرض موعداً ينتظره الكثيرون بشغف بالغ، ويُقام المعرض بصورة سنويّة تحت الرعايّة الكريمة لصاحب  الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى، وبحضور صاحبّة السموّ الملكّي، الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة، قرينة جلالة الملك، رئيسة المجلس الإستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي حفظّها الله ورعاها. وقد أُقيمت فعاليّة هذا العام تحت شعار "سلامة الأغذيّة وصحة الإنسان" في ترجمة للأهمية الكبيرة التي تشكلّها صحة المحاصيل الزراعية والمنتجات الغذائية المختلفة، وتأثير كل ذلك على سلامة الإنسان وصحته.