الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2018> جيبك تجتاز متطلبات التدقيق الرقابي الخارجي لنظام الجودة و نظام الادارة البيئية
15 مايو 2018

الدكتور جواهري: تأكيد جديد على كفاءة عمل الشركة، والتزامها بالمعايير المطلوبة التي أهلتها للحصول على شهادتي الآيسو

خلال زيارة عضو مجلس الإدارة المنتدب، سعادة المهندس ابراهيم محمد المصيطير للشركة صباح يوم الخميس الموافق 10 مايو الجاري، إحتفت شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات بمناسبّة حصولها على شهادتي الآيسو لإجتيازها بنجاح متطلبات التدقيق الرقابي الخارجي لنظام الجودة المحدث ISO 9001:2015 ولنظام الإدارة البيئية ISO 14001:2015. حيث قام الدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس الشركة بتقديم شهادات التميز في الأنظمة لسعادة العضو المنتدب وذلك بحضور الإدارة التنفيذية، و رئيس نقابة العمال، وعدد من المسئولين بالشركة.

وفي تصريح له بهذه المناسبّة، أعرب الدكتور جواهري عن فخره الشديد بحصول الشركة على هذه الشهادات الجديدة التي تؤكّد من جديد كفاءة عمل الشركة، وإلتزامها بالمعايير المطلوبة التي أهلتها للحصول على هذا التقدير مجدداً.

ونوّه في هذا الصدد بالدعم الكبير الذي تلقاه إدارة الشركة من السادة المساهمين وأعضاء مجلس الإدارة في الإرتقاء بعمليات الشركة وتذليل جميع العقبات التي تعترض طريقها مما أسهم في التميّز الكبير الذي تحظى به الشركة اليوم، وحصولها على أرفع الجوائز والأوسمة على النطاقين الإقليمي والعالمي. ولم يُغفل الدكتور جواهري الإسهام الكبير لفريق العمل في صنع إنجازات الشركة وتحقيقها للمكانة الكبيرة التي تتمتع بها، مشيداً بالفرص التدريبيّة التي توفرّها الشركة لفريق العمل، الأمر الذي أسهم في تعزيز تأهيلهم ورفع كفاءتهم وقدراتهم المهنية والفنية وقال أن الشركة تفخر بجميع منتسبيها الذين لا يألون جهداً في سبيل دفع عمليات الشركة وإبراز ما تقوم به على صعيد صناعة البتروكيماويات.

وأكّد أن حصول الشركة على هذا الاعتماد المهم في عالم الصناعة، يعتبر مفخرة لشركة الخليج لصناعة البتروكيماويات، بإعتباره تأكيداً على قدرة الموظف البحريني على إنجاز الكثير حين يتم منحه الثقة والبيئة المناسبة للعمل والعطاء بل والإبداع، مشدداً في هذا السياق على أن الشركة ومنذ إنشاءها تولي إهتماماً بالغاً بعناصرها البشرية الذين تعتبرهم ثروتها الحقيقية والقاعدة التي قامت عليها جميع نجاحات الشركة.

ووجّه الدكتور عبدالرحمن جواهري الشكر بهذه المناسبّة إلى أصحاب السعادّة رئيس وأعضاء مجلس الإدارة لمتابعتهم المستمرة لجميع أعمال الشركة وكذلك توجيهاتهم المستمرة بضرورة إلتزام الشركة بتطبيق كافة المعايير الدولية سواء تلك المتعلقة بعمليات الصيانة أو قضايا الصحة والسلامة المهنية، وكذلك إهتمامهم بدعم موظفي الشركة وتوفير بيئة العمل الملائمة لهم وتعزيز روح الفريق الواحد لدى جميع العاملين تحت مظلة الشركة.

من جانب آخر، أكّد سعادة المهندس ابراهيم المصيطير، عضو مجلس الإدارة المنتدب أن حصول الشركة على هاتين الشهادتين هو مصدر فخر وإعتزاز لجميع أعضاء المجلس وكافّة منتسبي الشركة، مضيفاً بأن الشهادتين هما نتاج جهود مشتركة للجميع ابتداءً من رئيس وأعضاء مجلس الإدارة الذين ساهموا بخبرتهم ورؤيتهم الحكيمة في وضع سياسات الشركة مروراً بأعضاء الإدارة التنفيذية الذين عملوا على متابعة تنفيذ هذه السياسات وانتهاء بالعاملين الذين لم يبخلوا بالجهد والوقت في تنفيذ جميع المهام المناطة بهم، معرباً عن أمنياته بأن تتمكّن الشركة من المُضي قدماً في طريق الإنجازات وأن تحافظ على مكانتها الرائدة والراسخة في المملكة والمنطقة الخليجيّة بأسرها.

الجدير بالذكر، أن شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات قد إجتازت بنجاح كافّة متطلبات التدقيق الرقابي الخارجي لنظام الجودة المحدث ISO 9001:2015 ولنظام الادارة البيئية ISO 14001:2015 ، حيث خضعت عمليات الشركة لتدقيق مكثف على مدى خمسة أيام من قبل مدقق المعهد البريطاني للمعايير إذ أفضت عمليات التدقيق إلى التأكيد على مطابقة الأنظمة المتبعة بالشركة مع المعايير الدولية.