الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2018> تقديراً لدعمه للأعمال الخيريّة ومساهماته المجتمعيّة وضمن الاحتفال بيوم الإبداع، الخيريّة الملكيّة تمنح الدكتور عبدالرحمن جواهري جائزة المبدع الاجتماعي
05 نوفمبر 2018

أشاد سعادة الدكتور مصطفى السيد، الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية بالدور الكبير الذي يقوم به الدكتور عبدالرحمن جواهري رئيس شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات في دعم العمل الخيري والإنساني في مملكة البحرين، وما يقدمه من دعم كبير للمجتمع، ومساندة دائمة لمشاريع الشباب ومبادراتهم، إضافة إلى دعم الجمعيات الخيرية والإنسانيّة ومن بينها المؤسسّة الخيرية الملكية بشكل خاص، مقدرّاُ ومثمناً هذه الجهود التي تُسهم في تطوير الحياة الاجتماعية في وطننا الغالي.

جاء ذلك خلال تفضلّه بتكريم الدكتور عبدالرحمن جواهري ومنحه جائزة المبدع الاجتماعي في يوم الإبداع الذي نظمته المؤسسة الخيرية الملكية لموظفيها والداعمين للمؤسسة، حيث أعرب سعادّة الدكتور مصطفى السيد عن خالص شكره وتقديره للدكتور عبدالرحمن جواهري، ممتدحاً قيادته المتميّزة لأعمال شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات وتكريس مكانتها كداعمٍ كبير ورئيسي للعمل الاجتماعي والإنساني في مملكة البحرين والذي تقوم به الشركة إنطلاقاً من مسؤوليتها الاجتماعية التي تلتزم بها تجاه المجتمع البحريني، موضحاً أن هذا الإهتمام قد جعل من الشركة وإدارتها وفريقها العامل أنموذجاً يحتذى به على كافّة المستويات.

وأعرب الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية عن تقديره الكبير للدكتور جواهري كشخصية بحرينية قيادية متميزة، وضع نجاح عمليات الشركة على رأس أولوياته دون أن يغفل دعم المجتمع الذي هيأ للشركة كل أسباب النجاح، فحرص على تنفيذ سياسات الشركة التي تنظر إلى مسؤولياتها الإجتماعيّة كهدف أساسي تسعى لتحقيقه مثل سعيها لتحقيق الأرباح، مستذكراً العطاء الكبير للدكتور جواهري في دعم المجتمع ومؤسساته، بالإضافة إلى إهتمامه بمساندّة قضايا التنميّة المستدامة حتى أصبحت شركة جيبك اليوم بسبب براعته في القيادّة، واحدة من أهمّ الشركات الوطنية التي تحرص على المساهمة في تنمية المجتمع البحريني من خلال دعم العديد من البرامج والأنشطة والفعاليات.

من جانبه، تقدّم الدكتور عبدالرحمن جواهري رئيس شركة جيبك بالشكر الجزيل والإمتنان البالغ لسعادة الدكتور مصطفى السيد لتفضله بتكريمة خلال احتفاليّة يوم "الإبداع" التي نظّمتها المؤسسة الخيريّة الملكيّة، مثمناً الدور الكبير والمهم الذي تقوم به هذه المؤسسة في تلبية إحتياجات فئة غاليّة من فئات المجتمع البحريني الكريم، وتقديم كافّة أشكال الدعم الممكن لهم لتمكينهم من مواجهة تحديات الحياة وهم مؤهلون بالعلم والعمل، معرباً عن امتنانه الكبير للرعاية الملكيّة السامية التي يقدمها للمؤسسة سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه الرئيس الفخري للمؤسسة الخيرية الملكية وما يوليه جلالته من إهتمام ورعاية بالعمل الخيري والإنساني بصورة عامّة سواء داخل مملكة البحرين أو خارجها.

وأكّد اعتزازه الكبير وتشرفه البالغ بهذا التكريم، مشيراً إلى أن دعم المجتمع هو أحد أولويات العمل بالشركة، ولذلك فإنه يعتبر هذا التكريم تقديراً لتوجهات الشركة فيما يتعلق بدعم العمل الخيري والإنساني، مؤكداً إستمرار شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات في دعم المجتمع بكافّة الصور وذلك إنطلاقاً من واجبها ومسؤولياتها المجتمعيّة.

وثمّن رئيس الشركة في ختام تعليقه جهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس مجلس الأمناء في تقديم العمل الخيري والإنساني لجميع المحتاجين من الشعوب والدول المنكوبة والمتضررة في مختلف الظروف الإنسانية بكل كفاءة واقتدار.

وكانت المؤسسّة الخيريّة الملكيّة قد أقامت احتفاليّة "يوم الإبداع" ، وقد تخلّل الإحتفال برامج وفعاليات لدعم وتنميّة الإبداع لدى الموظفين، كما تضمنت الفعالية إقامة ورشة عمل قدمها الدكتور مصطفى السيد بعنوان " تنمية القوة الابداعية والمهارات الإدارية" تطرّق خلالها إلى مبادئ الإدارة الناجحة وأهميتها في قيادة فريق العمل، وأساليب التعامل مع الأعضاء بحسب مصادر القوة والتميز من أجل الوصول إلى الهدف المنشود ومشاركة الجميع لتحقيق هدف واحد ضمن إطار الفريق الواحد.