الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2018> ضمن أنشطتها الرمضانيّة الحافلّة ... جيبك تقيم دورة في كرة السلة وتتّوج الفائزين الدكتور جواهري:الفعاليات الرمضانيّة تسهم في تعزيز روح الأسرة الواحدة بين فريق العمل
05 يونيو 2018

رغبة منها في المحافظّة على زخم الأنشطة التي تنفذّها بمناسبة شهر رمضان الكريم، أقامت شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات دورة رمضانيّة في كرة السلة وذلك بمشاركة أربع فرق تمثل مختلف الإدارات والأقسام في الشركة.

   

وقد تولت لجنة الأنشطة الاجتماعية إعداد فعاليّات هذه الدورة التي أُقيمت على ملاعب نادي الشركة، حيث شهدت الدورة حضوراً كثيفاً من موظفّي الشركة الذين حرصوا على متابعّة فرقهم وتشجيعهم. وشهدت مباريات الدورة منافسات أثارت حماس الحضور في ظل تقارب المستويات للفرق المشاركة.

   

رغبة منها في المحافظّة على زخم الأنشطة التي تنفذّها بمناسبة شهر رمضان الكريم، أقامت شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات دورة رمضانيّة في كرة السلة وذلك بمشاركة ستة فرق تمثل مختلف الدوائر والأقسام في الشركة.

   

وقد تولت لجنة الأنشطة الاجتماعية إعداد فعاليّات هذه الدورة التي أُقيمت على ملاعب نادي الشركة، حيث شهدت الدورة حضوراً كثيفاً من موظفّي الشركة الذين حرصوا على متابعّة فرقهم وتشجيعهم. وشهدت مباريات الدورة منافسات أثارت حماس الحضور في ظل تقارب المستويات للفرق المشاركة.

   

وأسفرت المنافسات عن فوز فريق الشؤون الإدارية بالمركز الأول، بينما حلّ فريق عمليات المصانع في المركز الثاني، أما فريق الصيانة فقد حصد المركز الثالث، وقد قام السيد/ زهير توفيقي، مدير العلاقات العامة والإعلام، رئيس لجنة الأنشطة الإجتماعيّة، وبمشاركة السيد/ غسان عبدالله، نائب رئيس النقابة، والمهندس محمد خلفان مراقب الخدمات اللوجستية، نائب رئيس اللجنة بتكريم الفائزين وتقديم الجوائز على الفرق الفائزة.

وفي تعليق له بهذه المناسبّة، تقدم الدكتور عبدالرحمن جواهري رئيس الشركة ببالغ الشكر والتقدير لرئيس وأعضاء لجنة الأنشطة الإجتماعية على جهودهم التي بذلوها في تنظيم هذه الدورة والإعداد لها على النحو الرائع الذي شهدته مبارياتها، كما شكر الحضور واللاعبين الذين حرصوا على المشاركة في هذه الفعاليّة الرياضيّة التي تأتي في خضم فعاليات رياضيّة واجتماعية حافلة تنظمها الشركة إحتفاءً بهذا الشهر الفضيل.

وأضاف بأن مثل هذه المسابقات الرياضية والمشاركات الإجتماعية إنما تسهم في واقع الأمر في تعزيز روح الأسرة الواحدة التي تجمع بين أفراد فريق العمل بالشركة وزيادة روابط الألفة بينهم، كما تُسهم كذلك في تشجيع منتسبي الشركة على ممارسة الأنشطة الرياضية التي تعمل على تنشيط الجسم وزيادة كفاءته وبخاصة في شهر الصيام الذي يركن فيه الكثيرون إلى الخمول والابتعاد عن ممارسة الرياضة والمبالغة في استهلاك الأطعمة، الأمر الذي يترك آثاراً سلبية كبيرة على صحة الأبدان وسلامتها.

وأوضح الدكتور جواهري بأن لجنة الأنشطة الإجتماعية تحرص خلال هذا الشهر على تنفيذ العديد من الفعاليات الرياضية والتي اعتادت الشركة إقامتها في كل عام، مكرراً الشكر والتقدير لرئيس وأعضاء اللجنة الذين يبذلون جهوداً إستثنائية خلال هذا الشهر، ووجه الدعوة إلى كافّة منتسبي الشركة لاغتنام هذه الفرصة والمشاركة بكثافة في هذه الفعاليات التي تم الإعداد لها من فترة ضماناً لنجاحها.