الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2019> جيبكا تمنح الراحل المهندس عبدالعزيز الزامل جائزة الرواد
05 ديسمبر 2019

الدكتور جواهري يثمن المبادرة ويؤكد بأن بصمة الراحل الكبير على الصناعة الخليجية مؤثرة وجهوده لا يمكن نسيانها

في لمسة وفاء صادقة لشخصية من أهم أعمدة الصناعة في المنطقة والوطن العربي الكبير، منح الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات "جيبكا" الراحل الكبير المغفور له بإذن الله تعالى المهندس عبدالعزيز الزامل، رجل الأعمال، ووزير الصناعة والكهرباء الأسبق بالمملكة العربية السعودية، جائزة «الرّواد» تكريماً لإسهاماته وجهوده الحثيثة التي بذلها للنهوض بالقطاع الصناعي في بلاده والمنطقة العربية بأسرها.

جاء التكريم خلال مراسم خاصة أقيمت يوم الأربعاء الموافق 4 ديسمبر 2019 وذلك على هامش فعاليات المنتدى السنوي الرابع عشر للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات "جيبكا" الذي عُقد في مدينة جميرا بإمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 3 لغاية 5 ديسمبر الجاري.

وفي تعليق له على هذه الخطوة، قال الدكتور عبدالرحمن جواهري، نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد، ورئيس شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات أن المهندس الراحل عبدالعزيز الزامل هو أحد أهم أعمدة الصناعة في المنطقة، ومن الصعب نسيان ما قام به من جهود كان لها الأثر الأكبر في النهوض بهذا القطاع، مضيفاً بأن المهندس الزامل علاوة على عطاءاته في خدمة بلاده والتطوير الكبير الذي شهده قطاع الكهرباء والصناعة إبان توليه الحقيبة الوزارية في بلده، إلا أن إسهاماته في مجالس إدارات الشركات والمصارف التي قادها لا يمكن تجاهلها فهذا الرجل المخلص مدرسة استفاد منها كل من كان محظوظاً بمعرفته أو العمل إلى جانبه، فقد كان قيادياً من الدرجة الأولى وكانت له رؤيّة ثاقبة وفلسفة خاصة نجح من خلالها في تحقيق التميز لكافة المسؤوليات التي اضطلع بها.

وأضاف الدكتور جواهري قائلاً " للفقيد الراحل بصمات ومناقب مؤثرة جداً على قطاع الكيماويات والبتروكيماويات خاصة وأنه ترأس العديد من الشركات النفطية الصناعية التي شهدت في عهده الكثير من النجاحات منها الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) والشركة السعودية للبتروكيماويات (صدف)، والشركة السعودية للميثانول (الرازي)، والشركة العربية للبتروكيماويات (بتروكيميات)، وشركة ينبع السعودية للبتروكيماويات (ينبت)، وشركة المنيوم البحرين (البا)"، موضحاً أن رحيل هذا القيادي الكبير قد خلّف فراغاً كبيراً لا نملك أمامه سوى تذكر مناقبه التي لا تحصى وتكريمه لأنه يستحق بالفعل هذا التكريم الذي يعبر عن ولاء وشكر كافة منتسبي الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات لهذه القامة الصناعية الكبيرة .

وأضاف الدكتور جواهري بأن شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات تحمل تقديراً خاصاً جداً للراحل المهندس عبدالعزيز الزامل كونه أحد القياديين الذي وضعوا حجر الأساس لهذا الكيان الصناعي الخليجي، وهو أحد الذين شاركوا في تأسيس الشركة التي أصبحت اليوم فخراً لصناعة البتروكيماويات في المنطقة وتسطّر نجاحات يعود فضلها بعد الله إلى المؤسسين الأوائل الذين يأتي في مقدمتهم المهندس الزامل رحمه الله تعالى.

من جانبه أكد  الدكتور عبدالوهاب السعدون، الأمين العام لـ «الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات» (جيبكا) أن الراحل عبدالعزيز الزامل قد سطّر إنجازات كبيرة في إنشاء وتطوير قطاع الكيماويات والبتروكيماويات في المنطقة، وأسهم في بناء القطاع من بداياته كما ساهم في وضع القواعد الأساسيّة لتنفيذ العديد من المبادرات والمشاريع الكيميائية الوطنية ذات التنافسية العالمية موضحاً بأن وفاته قد شكلّت للأسف خسارة كبيرة لقطاع الكيماويات على الصعيدين الإقليمي والعالمي، كونه فقد أحد أبرز رواده وشخصياته الملهمة.

يُذكر أن الراحل المهندس عبدالعزيز الزامل تخرج من جامعة "جنوب كاليفورنيا" بالولايات المحتدة الامريكية عام 1967 وحصل على درجة الماجستير في الهندسة الصناعية من الجامعة ذاتها وترأس مجالس إدارة العديد من الشركات الصناعية والمصارف والمدن الصناعية ومجموعة الزامل، ونجح كرجل أعمال ورجل صناعة من الطراز الأول. كما تبوأ الراحل العديد من المناصب الاقتصادية الهامة وكان عمله في الصناعة والحكومة مهمًا للتنمية الصناعية في المملكة العربية السعودية.