الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2019> بحضور أكثر من 1500 شخص من موظفي الشركة وعائلاتهم... جيبك تقيم احتفاليتها العائليّة السنويّة بأمسيّة الصحة والسلامة المهنيّة
27 مايو 2019

الدكتور جواهري: أهمية العمل على اعتماد رؤيّة مستقبليّة واضحة واستراتيجية مرنه فيما يتعلق بمسائل السلامة والصحّة والبيئة تعتمد على الابتكار والابداع والإستدامة

ضمن سعيها لتأصيل ثقافة الصحة والسلامة والبيئة بين العاملين في الشركة وأفراد المجتمع، وسعيها الحثيث لنشر هذه الثقافة ومحاولة تكريسها كسلوك دائم وأسلوب حياة، أقامت شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات احتفاليتها السنويّة العائليّة بأمسيّة الصحة والسلامة والتي أُقيمت هذا العام تحت شعار (رحلة المستقبل إلى السلامة)، حيث شهدت الأمسيّة حضور جمع غفير شمل أعضاء الإدارة التنفيذيّة، ورئيس نقابة العمال، وكافة موظفي الشركة وعائلاتهم إلى جانب عدد من الضيوف والمدعوين.

وقد أُقيمت الأمسية مساء يوم الخميس الموافق 23 مايو الجاري، حيث ألقى الدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس الشركة كلمة في بداية الإحتفال رحب فيها بالحضور ونقل لهم تحيات رئيس وأعضاء مجلس إدارة الشركة، كما أعرب خلال الكلمة عن تقديره لكافّة موظفي الشركة وأفراد عائلاتهم الذين يحرصون في كل عام على التواجد والمشاركة في هذه الفعالية الهامة التي تُعتبر مناسبّة يجتمع فيها الموظفون معاً كأسرة واحدة في هذا الشهر الفضيل للاحتفاء بجهود الشركة ونجاح برامجها التي تقوم بتنفيذها طوال العام.

وبهذه المناسبة، أكّد الدكتور عبدالرحمن جواهري بأن هذه الإحتفاليّة هي موعد ينتظره الموظفون باعتباره مناسبّة للاحتفاء بنجاح كل ما قدموه لتكريس السلامة والمحافظة على البيئة، مشيراً إلى أن هذا التجمّع العائلي هو أيضاً مناسبّة جيدّة لإلقاء الضوء على الإجراءات التي تتخذها الشركة من أجل الاستعداد للمستقبل وبخاصّة في ظل التطورات السريعة التي يشهدها قطاع الصناعة بصورة عامّة وصناعة البتروكيماويات والأسمدّة بصورة خاصّة.

كما أشار رئيس الشركة في كلمته إلى التطور التقني الهائل، وما تبذلها الشركة في هذا الصدد من جهود لمواكبّة مثل هذه التطوّرات خاصّة في وجود الزيادّة السكانيّة التي تفرض على قطاع الأسمدّة الكثير من الضغوطات والتحديات، بما في ذلك ضرورة زيادّة الإنتاج كي يتناسب مع الزيادّة الرهيبّة في أعداد السكان، مشدداً على أهميّة العمل على وضع رؤيّة مستقبليّة واضحة، وإستراتيجية مرنه فيما يتعلق بمسائل السلامة والصحّة والبيئة تعتمد على الابتكار والابداع.

وأضاف الدكتور جواهري أن إدارة الشركة حريصة كل الحرص على مدّ الجسور مع عائلات الموظفين من أجل حث الأجيال القادمة على التسلّح بالعلم والمعرفة، وجعل الابتكار والابداع جزء من سلوكهم المتأصل في حياتهم اليوميّة، منوهاً في هذا الصدد بالالتزام المثالي الذي تظهره عناصر الشركة في شتى مواقع العمل، والذي يتوافق مع نهج الشركة ورؤيتها المستقبليّة، مؤكداً بأن شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات سوف تبقى بإذن الله تعالى المثال الذي يُحتذى به في الالتزام بجوانب السلامة والصحة والبيئة، معرباً عن فخره بإنجازات الشركة في هذا المجال والتي شهدت لها الكيانات العالمية التي نالت الشركة جوائزها وتقديراتها.

واختتم الدكتور جواهري كلمته بالتأكيد على أهمية إيلاء المزيد من الاهتمام لقضايا القيادة والتعاون والابتكار، وتمكين الشباب على كافّة المستويات باعتبارهم عدّة المستقبل، وقدّم الشكر للموظفين وعائلاتهم، كما شكر رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة للإحتفال على كافّة جهودهم التي بذلوها لإعداد لهذا التجمع العائلي الناجح.

يًذكر أن الفعاليّة قد سادتها أجواء عائلية جميلة، تؤكد تميّز روح العائلة الواحدة التي عُرفت دائماً بين أفراد عناصر الشركة. وقد شهد الإحتفال توزيع الجوائز على الأطفال الفائزين في المسابقات المختلفة التي أقيمت ومنها مسابقة الرسم والتلوين وكتابة المقالات الخاصة بشعار هذه السنة.

وتخلل الحفل كذلك تقديم تشكيلة جميلة من البرامج المنوّعة والموسيقى التراثيّة وذلك إلى جانب تقديم الأطباق الشعبية للحضور الذين استمتعوا كثيراً بأجواء الاحتفاليّة.

اخلاء مسؤولية ملف تعريف الارتباط (الكوكيز): 
يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز) والتقنيات الأخرى المشابهة لتخزين معلومات معينة لتزويدك بتجربة تصفح أفضل وأسرع وأكثر أمانًا. بالنقر على قبول أو متابعة تصفح موقعنا على الانترنت، فإنك تقر بأنك قد قرأت وفهمت سياسة الخصوصية و سياسة ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز) الخاصة بنا وأنك موافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط (الكوكيز).