الرئيسية > المركز الإعلامي> البيانات الصحفية> 2019> وفد تجاري كوري يزور البتروكيماويات ويشيد بمنتجات الشركة وإلتزامها بدعم الإستدامة
08 أكتوبر 2019

بمناسبة زيارتهم الحالية لمملكة البحرين، قام وفد يضم أعضاء من رؤساء الشركات وكبار المسؤولين بالشركات والمؤسسات التجارية بجمهورية كوريا الجنوبية الصديقة بزيارة تفقديّة لمجمع شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات للتعرّف على طبيعة العمليات التشغيلية بالشركة وما تقدمه من منتجات بتروكيماويات عالية الجودّة.

وكان في استقبال أعضاء الوفد الزائر لدى وصولهم لمقر الشركة المهندس خالد آل بن علي، مدير عمليات المصانع، عدد من أعضاء الإدارة التنفيذية، وكبار المسؤولين، حيث تم الترحيب بضيوف الشركة الذين استمعوا في بداية الزيارة إلى شرح موجز حول طبيعة عمل الشركة وتعرفوا على ما تقدمه من منتجات بتروكيماويات عاليّة الجودة يتم تصديرها إلى أكبر الأسواق العالمية، كما اطلعوا على ما تقدمه الشركة في مجال الالتزام بالمعايير العالمية للصحة والسلامة المهنية ورعاية البيئة، وتعرفوا على المبادرات التي أطلقتها الشركة لرعاية عناصر الاستدامة وتنمية عناصرها البشرية، الأمر الذي أسهم في تكريس المكانة المتميزة التي تتبوأ بها الشركة حالياً في أوساط الشركات الصناعية بالخليج والعالم.

وفي تعليق له بهذه المناسبة، قال الدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس الشركة بأن الشركة ترحّب بزيارة الوفد الكوري والتي جاءت بتنظيم من غرفة تجارة وصناعة البحرين،  مشدداً على أن هذه الزيارة ستسهم في تعزيز وتوثيق العلاقات الثنائية القائمة بين الشركة والجانب الكوري وتحقيق المزيد من التعاون في هذا المجال الاستراتيجي الهام.

وأكد بأن مثل هذه الزيارات من شأنها أن تُسهم في تعريف كلا الجانبين بالفرص الاستثمارية المتّاحّة لدى الطرف الآخر إضافة إلى التعريف بالبرامج التدريبية المتطورة التي تقدمها المؤسسات في كلا البلدين الصديقين، علاوة على كونها فرصة لمناقشة زيادة التعاون والتكامل وبخاصة من خلال المؤتمرات والمعارض التي يتم تنظيمها سواء على أرض مملكة البحرين أو في جمهورية كوريا.

وأشاد الدكتور عبدالرحمن جواهري بعلاقات الصداقة التاريخية التي تربط بين البحرين كوريا، والتي حافظت قيادتي البلدين على نموّها وتطويرها عبر كافّة أشكال التعاون وبخاصة التعاون الاقتصادي والذي عززه تبادل الزيارات بين القيادات والمسئولين.

وكان الوفد الكوري قد تعرف خلال اللقاء على طبيعة عمل الشركة والاستراتيجيّة التي تُدار بها أعمالها، واطلع على أهم المنجزات وأحدث الجوائز التي تمكّنت الشركة من تحقيقها سواء على صعيد منتجاتها من المواد البتروكيماوية والأسمدة التي تمتاز بجودتها العالية أو على صعيد تميّز الشركة في تطبيق أفضل وأحدث المعايير العالمية في مجالات السلامة والجودة والمحافظة على البيئة.

وتعرف ضيوف الشركة بعد ذلك على مجموعة البرامج والأنشطة التدريبية التي تقدمها أكاديمية التعلم والقيادة ومركز التعلم الإلكتروني (e-learning Centre) وإسهامات الأكاديمية في تكريس عملية التعليم المستمر لمنتسبي الشركة، وكذلك دورها في تقديم برامج التدريب العملّي لطلبة الجامعات والمؤسسات الأكاديمية العليا، حيث أشاد الوفد الزائر بالتقنيات الحديثة ووسائل التعليم والتدريب المتطورة التي يتم تقديمها في أكاديميّة الشركة، مؤكدين بأن وجود مثل هذا الصرح التدريبي داخل مقر الشركة إنما يؤكد الاهتمام الكبير الذي توليه البتروكيماويات لقضايا تدريب الموظفين والحرص على تزويدهم بآخر وأحدث التقنيات والمعارف المتعلقة بهذه الصناعّة التي تتسّم بتطور متسارع تحرص الشركة على مجاراته للبقاء في دائرة النجاح.

وفي جولة ميدانية تفقّد الوفد الكوري الزائر مجموعة المشاريع البيئية المنتشرة في ربوع المجمع بطريقة خلابة تعكس التناغم الجميل بين الصناعة والبيئة، حيث تفضلوا بزيارة حديقة الأميرة سبيكة للنباتات العطرية وحديقة النباتات والأعشاب الطبية التي أقامتها الشركة للحفاظ على الأعشاب الطبية النادرة التي كانت تستخدم في الماضي لأغراض علاجية، كما قام الوفد بزيارة مزرعة الأسماك الخيرية وتفقدوا محمية الطيور.

وفي ختام الزيارة، أعرب الوفد الكوري عن بالغ شكره وتقديره لرئيس الشركة الدكتور عبدالرحمن جواهري وأعضاء الادارة التنفيذية على حُسن الاستقبال والضيافة، وأشادوا بما شاهدوه من تطوّر كبير تشهده الشركة على كافّة المستويات، مشيدين بجهود مجلس الشركة وإدارتها التنفيذيّة في المحافظة على النمو المتصاعد للشركة، والتركيز على الجوانب التي تشكل القواعد الصلبّة لنجاح المؤسسات واستمراريتها، والتي من أهمها المحافظة على معايير السلامة والصحة والبيئة، وكذلك الالتزام بمبادئ المسؤولية الاجتماعية.